• مدرسة تدريب ضباط الصف
  • يمثل ضابط الصف في القوات المسلحة الأردنية الحلقة الأساسية في سلسلة القادة الصغار ويقع علي عاتقهم مسؤوليات قيادية وإدارية حساسة ، وهم العمود الفقري لأي وحدة عسكرية ويرتكز عليهم الهيكل التنظيمي للوحدات ولذلك يجب تفعيل دورهم في القوات المسلحة من الناحية العملية والعسكرية وأن يكونوا على درجة عالية من المسؤولية والإحتراف في مجالات القيادة والتدريب ولذلك دأبت القيادة العامة وعلى كافة المستويات لتطوير قدرات ضباط الصف قيادياً وتدريبياً وإدارياً ورفع مستوياتهم وتنمية الشخصية القيادية لديهم والوصول بهم لدرجة عالية من الإحتراف والتميز, تقوم فلسفة التأهيل والتدريب لضباط الصف في القوات المسلحة الأردنية على الانتقال بضابط الصف من مرحلة المرؤوس الى مرحلة القادة الصغار في الميدان من خلال عدة دورات تأهيلية تم إستحداثها لهذه الغاية.


    التشكيل

    الوحدة:  
    مدرسة تدريب ضباط الصف.
     

     تاريخ التشكيـل:  
    17 كانون الثاني 1972

    ومر بالمراحل التالية:

         (1) شكلـت مدرسـة ضبـاط الصـف عـام 1972 للقيـام  بواجـب تدريب ضبـاط الصف التـــــدريب التأسيسي وتأهيل وتدريب ضباط  الصف.
         (2) بتاريــخ  16 آب 1995 صـــدرت الإرادة الملكيــــة السامية بدمج مدرسة المستجدين الملكيـة ومدرسـة ضبـــاط الصـف الملكيـة بمدرسـة واحدة سميـت مدرسـة المـلك طلال العسكرية.
         (3) بتاريخ 1 كانون الثاني 2007 وبناءاً على مخرجات المراجعة الإستراتيجيـة للقوات المسلحة الأردنية تم فصل شعبة تدريــب ضباط الصف عن مدرسة المـلك طـلال العسكرية لتكون نواة لمدرسـة ضبـاط الصـف بموقـعها الحالي مع إبقاء إرتباطها بمدرسة الملك طلال العسكرية.
         (4) بتاريخ 26 شباط 2008 تم فك ارتباط شعبة تدريب ضباط الصف  من مدرسة الملك طلال العسكرية وشكلت مدرسة تدريب ضباط الصف بنفس التاريخ.   


     الدورات التي تعقد في المدرسة:
     

    اسم الدورة مدة الدورة بالأسبوع
    الوكلاء الأول التأسيسية (الميدان ) 8
    وكلاء القوة 7
    الأسلحة الخفيفة لضباط الصف 9
    المشاة التأسيسية لضباط الصف 5
    قادة الجماعات 7
    رقباء الفصائل 5
    القائد المحارب 4

    أقوال مأثورة



    جيشنا المصطفوي منذ كان نشأ في ظلال رايات الثورة العربية الكبرى التي بشرت أمة العرب بمبادىء الحرية والوحدة والاستقلال

    الملك حسين بن طلال

    هل تعلم؟

    أن الخدمات الطبية الملكية تتميز بالكفـاءات الفنيــة المؤهلة والمدربـة ذات المهـــارات العالية في كافة التخصصات الطبية.