• وفد من جماعة عمان لحوارات المستقبل يزور واجهة المنطقة العسكرية الشرقية
  • 05/08/2017

    زار وفد من جماعة عمان لحوارات المستقبل برئاسة السيد بلال التل اليوم السبت واجهة المنطقة العسكرية الشرقية، حيث كان في إستقبالهم قائد المنطقة العسكرية الشرقية العميد الركن محمد سليمان بني ياسين وعدد من قادة التشكيلات والوحدات العسكرية.

     

    وقدم العميد الركن بني ياسين شرحاً حول المهام والواجبات التي ينفذها منتسبو المنطقة في حماية وضبط حدود المملكة ومنع عمليات التسلل والتهريب، من خلال تسيير الدوريات الراجلة والآلية والمراقبات الإلكترونية المزودة بأحدث الأجهزة والمعدات المستخدمة بهذا المجال.

     

    وأكد بني ياسين أن قواتنا قادرة على منع كل أشكال التهديد مهما كانت، مبيناً أن جميع منتسبي المنطقة يتمتعون بأعلى درجات المعنوية العالية والناتجة عن اهتمام جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة الأردنية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه.

     

    وأعرب عن تقديره لهذه الزيارة التي تتيح المجال للإطلاع عن كثب وعلى أرض الواقع على ما يبذله أشاوس الجيش العربي بالمنطقة العسكرية الشرقية في حماية الوطن والحدود وحفظ الأمن والاستقرار.

     

    وأعرب التل عن اعتزازه بزيارة مواقعنا العسكرية المتقدمة على الجبهة الشرقية، مضيفاً أن الهدف من الزيارة هو لقاء أبنائنا العسكر لنؤازرهم ونرفع من معنوياتهم في مواقعهم على الواجهة الشرقية.

     

    وقال وجدنا في هؤلاء الجنود من العزيمة والقوة والمهارة واللياقة ما يرفع الرؤوس عالياً، ونحن فخورون بأبنائنا العسكر المتواجدين على هذه النقاط الحدودية وهم يكرسون جلّ اهتمامهم لحماية حدود الوطن ليبقى آمناً مستقراً.

     

    من جانبهم، أشاد الوفد بالجهود التي يبذلها منتسبو المنطقة العسكرية الشرقية في حماية الحدود، كما أشادوا بالمستوى المتميز والاحترافية العالية التي وصل إليها منتسبو الجيش العربي.​


    يييييييييييييي8520.jpg

     

    أقوال مأثورة



     إن الشعار الذي على جباهكم مكتوب عليه الجيش العربي ، وهذا الاسم لم يكن صدفة أومجرد شعار و إنما هو تأكيد على التزام هذا الجيش بالدفاع عن قضايا الأمة العربية وترابها و أمنها من أي خطر 

    الملك عبد الله الثاني ابن الحسين

    هل تعلم؟

    أن عام 1948 شهد أول استخدام للاليات المدرعة في الجيش العربي و هي جي.ام.سي.وبعدها مدرعة مارمين هارلجتون.